سارة ساندرز تكشف كواليس مثيرة عن لقاء ترامب مع زعيم كوريا الشمالية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

كشفت متحدثة البيت الأبيض السابقة، سارة ساندرز، تفاصيل وكواليس مثيرة عن لقاء ترامب مع زعيم كوريا الشمالية، كيم جونغ أون، وجاءت تصريحاتها في مذكرات خاصة بها، نشرتها صحيفة "الغارديان" البريطانية، حيث قالت المتحدثة السابقة باسم البيت الأبيض: "كيم جونغ أون كان يتودد لي ويقوم بمعاكستي خلال القمة التي جمعته مع ترامب في سنغافورة يونيو 2018".


وكشفت سارة ساندرز عن كواليس تلك المغازلة قائلة: "كيم كان يحدق بي بمجرد دخولي مع ترامب إلى القاعة".وتابعت بقولها "ثم لاحظته وهو يغمز لي، شعرت بالصدمة ونظرت بسرعة لأسفل وواصلت تدوين الملاحظات"، وأكملت ساندرز بقولها "كان هناك اتصال مباشر بين عينه وعيني"، وتطرقت إلى كواليس ذلك الأمر بقولها "كان كيم جونغ أون وترامب يتحدثان عن الرياضة وكنت أسجل بعض النقاط، واكتشفت أن كيم يحدق في وجهي بصورة مباشرة".


وأردف ساندرز قائلة "لقد تخاطبنا مباشرة بالعين وأومأ كيم برأسه وبدا وكأنه يغمز لي"، أما عن رد فعل ترامب، فقالت المتحدثة السابقة باسم البيت الأبيض، إنها أخبرت الرئيس الأمريكي بهذا الأمر في وقت لاحق، موضحة: "كنت استقل السيارة الليموزين الرئاسية مع ترامب ورئيس موظفي البيت الأبيض السابق، جون كيلي".


وأكملت ساندرز قائلة "ترامب قال لي: كيم جونغ أون كان يريدك، لقد أعجب بك"، وردت عليه "سيدي أرجوك أن تكف عن هذا من فضلك"، لكن ترامب استمر في حديثه وقال لها "حسنا، سارة، هذا يحسم الأمر اذهبي أنت إلى كوريا الشمالية وضحي من أجل الشعب الأمريكي، سوف يفتقدك زوجك وأطفالك، لكنك ستكونين بطلة بالنسبة لبلدك".


ثم قالت ساندرز، "بعدها انفجرنا جميعنا أنا وترامب وكيلي بالضحك"، حيث كانت قمة سنغافورة في يونيو هي الأولى من بين ثلاثة اجتماعات بين الزعيمين خلال رئاسة ترامب بعد أن التقيا مرة أخرى في فبراير/شباط 2019 ثم في يونيو/حزيران من نفس العام، عندما أصبح ترامب أول رئيس أمريكي تطأ قدميه المنطقة العسكرية التي تقسم الكوريتين.

قد يهمك ايضا:

 

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق