الاتحاد الآسيوي "واثق" من انهاء دوري الأبطال

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

وتوقفت مباريات المسابقة القارية الأولى منذ آذار/مارس الماضي، ما تسبّب في تراكم كبير قبل انطلاق مباريات غرب آسيا بنظام التجمّع في دولة قطر بدءاً من 14 أيلول/سبتمبر.

وستقام مباريات مجموعتين من منطقة شرق آسيا في ماليزيا بدءاً من 17 تشرين الأول/أكتوبر، لكن مكان إقامة مجموعتين أخريين من الشرق بالإضافة إلى الأدوار الاقصائية لم يُعلن بعد.

وأقيمت جولتان قبل فترة الإغلاق بسبب كورونا، فيما لم تخض الأندية الصينية حيث تفشى الفيروس أية مباراة على أرضها.

لكن الأمين العام للاتحاد الآسيوي الماليزي داتو ويندسور جون قال في حديث لوكالة "فرانس برس" ان البطولة ستُستكمل قبل انتهاء السنة "نبقى ملتزمين وواثقين من اكمال المسابقة خلال عام 2020".

وأشار أن معلومات إضافية حول مباريات الشرق ستُعلن بعد اجتماع المجلس التنفيذي للاتحاد القاري الأسبوع المقبل.

ومن المقرّر إقامة المباراة النهائية في 5 كانون الأول/ديسمبر.

ولا تزال الجائحة مستمرة في الانتشار عالمياً، فيما تعاني العديد من الدول الآسيوية من تفشي الفيروس.

لكن جون قال إن دوري الأبطال يمكن أن يُستأنف بأمان "لقد التزمنا مع خبرائنا الطبيين وضع العديد من الإرشادات وأفضل الممارسات الطبية لتقليص المخاطر".
ورداً على تقرير ياباني اشار ان الاتحاد الاسيوي طالب بتأجيل إضافي للمسابقة، أكّد جون انه "واثق" من انهائها هذه السنة.
                  
قطر أرض لدوري أبطال آسيا 

وعلى غرار الأدوار الاقصائية في دوري أبطال أوروبا التي أقيمت في لشبونة البرتغالية، تستقبل قطر أندية الغرب في بطولة مصغّرة.

وخضع اللاعبون في لشبونة لقواعد صارمة، تضمنت اجراء اختبارات مكثفة وعدم السماح للاعبين بمغادرة فنادقهم دون الحصول على اذن.

وعما إذا كانت الكرة الآسيوية ستتعطّل مجدداً العام المقبل، أجاب جون ان الاتحاد القاري يعمل على روزنامة 2021، لكن الأولوية لعناصر السلامة "لن نتردّد في اتخاذ قرارات صعبة إذا دعت الحاجة".

واستبعد جون أيضا مخاوف حول استخدام تقنية الفيديو "VAR" المقررة بدءا من ربع النهائي للمرة الأولى.

أشار إلى أن التقنية استخدمت في كأس آسيا 2019 وأصبح حكام القارة معتادين عليها "للاتحاد الاسيوي سجل حافل في تطبيق نظام VAR". 

وكان الاتحاد الآسيوي اختار في منتصف تموز/يوليو قطر لاستضافة مباريات الغرب بنظام التجمع لما تبقى من دور المجموعات وحتى نصف النهائي "خلال الفترة من 14 أيلول/سبتمبر ولغاية 3 تشرين الأول/أكتوبر 2020"، وذلك غداة طلب بهذا الشأن تقدمت به الدوحة. 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق