النشرة الأوروبية| صلاح خارج المنافسة.. ميسي مستمر وتحقيقات في برشلونة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
النشرة الأوروبية| صلاح خارج المنافسة.. ميسي مستمر وتحقيقات في برشلونة, اليوم الجمعة 4 سبتمبر 2020 02:38 مساءً

f79df22af5.jpg

02:35 م | الجمعة 04 سبتمبر 2020

النشرة الأوروبية| صلاح خارج المنافسة.. ميسي مستمر وتحقيقات في برشلونة

محمد صلاح وليونيل ميسي

أخبار متعلقة

يقدم "الوطن سبورت"، خدمة النشرة الأوروبية، وهي خدمة إخبارية، تقدم صباحاً ومساءً كل يوم، لسرد أهم أحداث الكرة الأوروبية، ومتابعة آخر نتائج المباريات، وأخبار سوق الانتقالات في أوروبا.

صلاح خارج ترشيحات لاعب الموسم

أعلنت رابطة اللاعبين المحترفين، عن قائمة المرشحين للفوز بجائزة لاعب الموسم، والتي شهدت سيطرة كبيرة من قبل لاعبي ليفربول، بعد الأداء الاستثنائي الذي قدموه، في موسم استعادة الدوري الإنجليزي إلى خزائن الريدز بعد غياب 30 عاماً، على أن يتم الإعلان عن الفائز الثلاثاء المقبل.

وشهدت القائمة وجود 6 منافسين، على جائزة الأفضل هذا الموسم، والمقدمة من رابطة اللاعبين المحترفين، وهم رباعي ليفربول ساديو ماني وألكسندر أرنولد، فيرجيل فان دايك وجوردان هندرسون، وسط غياب لمحمد صلاح لاعب المنتخب الوطني وجناح الريدز، بجانبهم ثنائي مانشستر سيتي رحيم ستيرلينج وكفين دي بروين. تفاصيل الخبر من هنا

ميسي يقرر البقاء مع برشلونة

أعلن الأرجنتيني ليونيل ميسي، نيته الاستمرار في برشلونة، لموسم إضافي، بعد مفاوضات إدارة النادي الكتالوني، من أجل الإبقاء عليه وعدوله عن قرار الرحيل، على خلفية الأزمات المتلاحقة التي ضربت الفريق الكتالوني مؤخراً.

وبحسب صحيفة "ذا صن" البريطانية، ميسي أرسل بياناً رسمياً إلى إدارة برشلونة، من أجل إخبارهم بالتراجع عن قرار الرحيل، والبقاء لموسم إضافي مع الفريق الكتالوني، بعد جلسة عقدها اللاعب مع والده ووكيل أعماله، والتي شهدت القرار الحاسم الخاص بمستقبله. تفاصيل الخبر من هنا

اتهامات بالفساد في برشلونة

يخضع مسؤولو نادي برشلونة الإسباني للتحقيقات، بعد فتح قضية الفساد الخاصة بشركة التواصل الاجتماعي "I3 Ventures" مجدداً، بعد أن طفت على السطح اتهامات جديدة لمنظومة الإدارة وعلى رأسهم جوسيب ماريا بارتوميو رئيس النادي الكتالوني.

وبحسب صحيفة "ميرو" البريطانية، فإن أزمة ليونيل ميسي التي أشعلت النادي في الفترة الأخيرة، لم تكن مهرباً من الورطة التي لاحقت إدارة النادي الكتالوني، بشأن تمويل الشركة المذكورة بمبالغ قياسية، من أجل القيام ببعض الأعمال، وما يعد فسادا ماليا وإهدارا لأموال النادي الكتالوني. تفاصيل الخبر من هنا

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق