يضم حرف يدوية وتراثية.. وزيرة التضامن تفتتح معرض"البداية" بالإسكندرية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
يضم حرف يدوية وتراثية.. وزيرة التضامن تفتتح معرض"البداية" بالإسكندرية, اليوم الاثنين 14 سبتمبر 2020 07:04 مساءً

افتتحت مساء اليوم الأثنين الدكتورة نيفين قباج وزيرة التضامن الاجتماعي المعرض الدائم لمشاريع الصغيرة والحرف اليدوية والتراثية"بداية" في منطقة محرم بك بالإسكندرية، وذلك عقب افتتاحها منذ أسبوعين معرض"ديارنا" في أرض كوتة، وجاء افتتاح اليوم بحضور اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية.

وقالت وزيرة التضامن إن هدف الوزارة تنظيم معارض في جميع محافظات مصر بشكل مستمر، لإيجاد فرص تسويقية لاشغال اليدوية والحرفية من السيدات والرجال، مشيرة إلى أن المعرض يحيي التراث السكندري في الشغل الخشبي والحرير.

وأضافت أن هذا المعرض هو الثالث في محافظة الإسكندرية خلال فترة قصيرة، وأن ما يميز هذا المعرض أنه دائم، ويقوم كل أسبوعين باستقبال عارضين جدد، معلقة"اسعدني اليوم مشاركة طلاب في كلية تربية نوعية يعرضون منتجاتهم مع دراستهم، ومشاركة ذوي الإعاقة عقب تدريبهم".

وأتبعت أن الوزارة تضم الأسر المنتجة والقرى الفقيرة، وأن شعار الوزارة تقديم دعم وفرص إنتاج وتقديم اقراض للمشروعات متناهية الصغر من بنك ناصر، داعية مشاركة جميع السيدات من ذوي  الحرف، وأن الوزارة تطمح لتصدير المنتجات، لادخال العملة الصعبة وتسويق الفن المصري.

وعلق المحافظ في تصريح صحفي ل"الفجر" بأن المعرض يضم مجموعة من العارضين بدرجة فنانين لما يقدموه من أعمال يدوية بها درجة عالية من الفن، وأن تلك المعروضات لها رواج ومردود في خارج مصر.
وأضاف أن أي شاب يريد عرض منتجاته عليه أن يقدم طلب لمديرية التضامن الاجتماعي بالإسكندرية، وأن المديرية تقوم بإخطار المحافظة، وأنه بدوره سيقوم بإقامة معرض للشباب في الأماكن المناسبة.

عقدت اليوم الأثنين نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي لقاء مع أعضاء الاتحاد العام للجمعيات والمؤسسات الأهلية ومجلس إدارة الجمعية المصرية لتنظيم الأسرة وقيادات العمل الاجتماعي بمحافظة الإسكندرية، وذلك عقب افتتاح معهد التدريب والبحوث للصحة الأنجابية التابع للجمعية المصرية لتنظيم الأسرة، بعد تطويره بتكلفة وصلت إلى مليون جنيه.

وتحدثت وزيرة التضامن أنها تطرح القضية السكانية في قلب الجمعية السكانية لتنظيم الأسرة لآثارها السلبية على التنمية وحرمان المواطن المصري من الصحة والتعليم والسكن الكريم.

وقالت وزيرة التضامن إن برنامج ٢ كفاية تم إطلاقه بتوجيه من السيد الرئيس أثناء المؤتمر الوطني للشباب في يوليو ٢٠١٧ بالإسكندرية بضرورة الحد من الزيادة السكانية، ويعمل بالشراكة مع ١٠٨ جمعيات أهلية وبالتنسيق الكامل مع وزارة الصحة والسكان.

وأضافت أن الوزارة تحتفل قريبا بافتتاح ٣١ عيادة جديدة ليصبح إجمالي العيادات ٦٤ عيادة، نوفر فيهم الأجهزة والمعدات بما يتفق مع المعايير المعتمدة لمراكز تقديم الخدمات الصحية، بالاشتراك مع ١١٤٠ مثقفة صحية، ٢٠٠٠ مثقفة صحية، وتمويل تكلفة الاعتماد على ٦٠٠٠ مكلفة خدمة عامة للتوعية، مع إضافة ٣٨٤ كادرًا من الجمعيات الأهلية.

ولفتت القباج إلى أن البرنامج يستهدف مليون و٢٠٠ ألف سيدة من سيدات تكافل وكرامة، يمثلن الأسر فقيرة تنمويا وليس مادية فقط وهو ما يعرف بالفقر متعدد الأبعاد، مضيفة أن الوزارة تقدم إليهم تدخلات تنموية متعددة؛ وأنه بالإضافة إلى برنامج ٢ كفاية يوجد برامج سكن كريم ولا أميه مع تكافل وحياة كريمة، وتستغل المتعلمات منهن في تنمية المجتمع وتعليم الفتيات بفصول محو الامية والتوعية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق