الجامعة المصرية الصينية تفتتح كلية جديدة للصيدلة وتكنولوجيا الدواء الدراسة 6 سنوات لمنح درجة البكالوريوس "فارم -دى" بمستوى الجامعات الدولية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

تعاون مع الجامعات الصينية للاستفادة من خبرات صناعة الادوية والأعشاب الطبية  و مزاولة الصيدلة الأكلينيكية

خريج الكلية الجديدة يتمكن من العمل في معامل التحاليل والتعامل مع المرضي و أعطاء الأستشارات في مجال الصيدلة الأكلينيكية

 

أعلنت الجامعة المصرية الصينية، عن افتتاح كلية جديدة للصيدلة وتكنولوجيا الدواء، على ان تكون مدة الدراسة بالكلية 6 سنوات، 5 سنوات منها داخل الكلية، وسنة للتدريب داخل الصيدليات ومصانع الادوية والمستشفيات، على أن يمنح الخرجين درجة "فارما – دى"، وهي درجة تمكن الصيدلي من إعطاء استشارات دوائية، بالإضافة الى اكساب خريج الكلية المهارات والمعارف في مجال تصنيع الادوية، و استخراج الادوية من النباتات الطبية، و العمل كصيدلي إكلينيكى في المستشفيات الحكومية و الخاصة و الصيدليات العامة.

وتتميز الكلية الجديدة بان جميع اعضاء هيئة تدريسها هم نخبة من افضل الاساتذة من مختلف الجامعات المصرية بهدف الاستعانة بخبرات كليات الصيدلة المصرية في العملية التعليمية بشكل عام، كما يوجد بالكلية تخصصات كيميائية، ودوائية مما يمكن الصيدلي من العمل لدى معامل التحاليل، بالإضافة الى الدراسة الإكلينيكية التي تمكن خريج الكلية أيضا من المتابعة الجديدة لمرضى الأورام اثناء تلقيهم للعلاج.وقال الدكتور أشرف الشيحي، رئيس الجامعة المصرية الصينية، أن الكلية الجديدة للصيدلة بالجامعة، لديها ميزة فريدة، وهي الاستفادة من تعاقد الجامعة مع الجامعات الصينية، والتي تعطى الطلاب فرصة للانفتاح وتبادل الخبرات مع تلك الجامعات، والاستفادة من الخبرات الصينية في مجال الصناعات الدوائية الصينية، وطب الأعشاب الطبيعية التي تشتهر بها الصين.    

وأضاف الشيحي ان الجامعية المصرية الصينية لديها اتفاقات مع مستشفيات جامعة القاهرة والعديد من الجامعات فى مصر مما يتيح لها القدرة على تدريب الطلاب فى المستشفيات ومن اهمها مستشفيات جامعة القاهرة، كما يتوفر للطالب خلال الدراسة فرصة السفر إلى الصين للتدريب علي أحدث الأجهزة و المعدات في مصانع الأدوية و في الجامعات الصينية  كما أن الكلية مجهزة بمعامل تم تنفيذها بأعلى المعايير الدولية، والتي أشادت بها لجنة التقييم المشكلة من وزارة التعليم العالي ، بفضل التجهيزات والمساحات المتوفرة داخل المعامل والمدرجات و القاعات الدراسية والتي توفر حركة سلسة للطلاب.

وأوضح رئيس الجامعة أن درجة "الفارم-دى التى تمنحها الجامعة معترف بها دوليا ، فالطالب الحاصل على "الفارما-دى" يكون على نفس مستوى خريج الجامعات الدولية، لافتا الى أن الهدف الأساسي للكلية ان يكون الخريج على اعلى كفاءة و ذو مهارات علمية وبحثية ومعرفية فى مجال الصيدلة و تكنولوجيا الدواء وهو ما سنحققه من خلال البرامج الدراسية والمشروعات و الأنشطة الطلابية التى سيقوم الطلبة بتنفيذها. 

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق