اخبار مصرية

أوهام الإخوان حول التآمرعلى الرئيس .. أكذوبة الجهاز السري

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
أوهام الإخوان حول التآمرعلى الرئيس .. أكذوبة الجهاز السري, اليوم الثلاثاء 1 أكتوبر 2019 01:59 صباحاً

 أوهام الإخوان حول التآمرعلى الرئيس أكذوبة الجهاز السري

سخر لؤي الخطيب، مقدم برنامج "لمبة"، عبر موقع "فيسبوك"، من دعوات التظاهر الفاشلة التي نادى بها أنصار الجماعة الإرهابية وإعلاميوها، قائلا: "للجمعة الثانية على التوالي الثورة موجودة على فيسبوك وتويتر بس".
وتابع أن الرئيس السيسي، عندما سُئل عن التظاهرات في مصر قال إن المصريين يرفضون عودة الإسلام السياسي للحكم مرة أخرى، وأن هذه التظاهرات يدعو لها أنصار الإسلام السياسي.
واستطرد أن جماعة الإخوان الإرهابية حاولت أن تروج أكاذيب واضحة بأن هناك جهاز سري من داخل مصر يحاول دعم جماعة الإخوان للثورة على الرئيس.
وتساءل: "من يدعم جماعة تفشل في اليوم الواحد 3 مرات على الأقل؟"، مضيفا: "لو سلمنا بما يقولونه فالفرضيات التي يطرحونها هي أن هذا الجهاز هو جهاز المخابرات العامة الذي يقوده اللواء عباس كامل، الذي يهاجمه الإخوان ليلا ونهارا على شاشتهم".
واستكمل أن هناك صفحة ظهرت على الفيسبوك، تحمل اسم الفريق سامي عنان، والتي تم من خلالها نشر تعليقات سامي عنان على التظاهرات، حاول الإخوان تصوير أن الفريق سامي عنان المسجون حاليا هو من يقود الانقلاب ضد النظام.
وواصل أن الموضوع لم يتوقف عند هذا الحد، بل خرج الإخوان يزعمون أن الجيش هو من يقف ضد الرئيس عبد الفتاح السيسي.
وأشار إلى أن الأزمة الرئيسية تكمن في من يصدقون شائعات وأكاذيب الجماعة الإرهابية، وروجوا شائعات كثيرة  وأوهموا أتباعهم بأن الجماعة وصلت للحكم وستحكم 500 عام، وبعدها أوهموهم بأن الانقلاب يترنح، ثم قالوا لهم إن الرئيس السيسي سيرحل بعد عام واحد، ولن تكون له إنجازات، ورغم كل هذه الأكاذيب ما زال الإخوان يصدقون جماعتهم.   
 

هذا الخبر منقول من : الدستور

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا