اخبار مصرية

التعليم تحسم الجدل بشأن الإعلان عن إجراءات تسليم المشروعات البحثية للطلاب

  • 1/2
  • 2/2

في بيانه الرسمي لرصد الشائعات وتوضيح الحقائق، الصادر اليوم الجمعة الأول من مايو 2020، نفى المركز الإعلامي لمجلس الوزراء العديد من الشائعات التي انتشرت خلال الفترة الماضية، وأدت لإثارة حالة من الجدل والغضب بين المواطنين، وعلى رأسها ما تردد من أنباء حول الإعلان عن الإجراءات الخاصة بتسليم المشروعات البحثية للطلاب.

حقيقة الإعلان عن إجراءات تسليم المشروعات البحثية للطلاب

أشار المركز الإعلامي لمجلس الوزراء في بيانه اليوم، إلى أنه بالتواصل مع وزارة التربية والتعليم، بخصوص ما تردد حول الإعلان عن إجراءات تسليم المشروعات البحثية للطلاب، بداية من الصف الثالث الابتدائي وحتى الثالث الإعدادي، نفت الوزارة من جانبها تلك الأنباء، مؤكدة أنه لم يتم الإعلان عن الإجراءات الخاصة بتسليم مشروعات الأبحاث.

موعد تسليم المشروعات البحثية

وأكدت الوزارة، أنه من المقرر الإعلان عن الإجراءات الخاصة بتسليم المشروعات البحثية للطلاب بمراحل التعليم المختلفة، بحلول الأسبوع المقبل، على أن يتم الإعلان عن الإجراءات بشكل رسمي فور إقرارها.

المشروعات البحثية

شائعات وحقائق

الهدف من المشروعات البحثية ومعايير التقييم

وأوضحت وزارة التربية والتعليم، أن الهدف الأساسي من المشروعات البحثية، هو تعليم الطلاب العديد من المهارات الجديدة، والتي تتمثل فيما يلي:

البحث والتحليل. الاعتماد على الذات. طريقة صياغة الأفكار. العمل الجماعي بين الطلاب. ربط الموضوعات.

كما حددت الوزارة المعايير التي سيتم على أساسها تقييم أبحاث الطلاب، وهي كالتالي:

كتابة عنوان مميز وجذاب للبحث. التنظيم. الالتزام بعدد الكلمات المحددة. استخدام مفاهيم من المواد الدراسية المختلفة. الالتزام بجميع محاور المشروع. مراعاة القواعد الإملائية والنحوية وعلامات الترقيم. يتم رفض المشروع في حالة تطابقه مع مشروع آخر.

وفي النهاية، أهابت الوزارة بوسائل الإعلام، ورواد مواقع التواصل الاجتماعي، بضرورة تحري الدقة فيما يُنشر، وذلك لتجنب نشر أخبار مغلوطة، تؤدي لإثارة البلبلة بين الطلاب وأولياء الأمور، وفي حالة الرغبة في الاستفسار، يتم التواصل مع الوزارة على الرقم 0227963273.

محررة بموقع كلمة، حاصلة على بكالريوس الإعلام من جامعة القاهرة، أعتبر الكتابة متعتي الخاصة للتخلص من التوتر وأعباء الحياة، أما هوايتي فأحب كثيرا تربية العصافير واليمام

المصدر
كلمة دوت اورج

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا