اخبار مصرية

«البدوي»: توجيهات الرئيس تخفف من معاناة الفئات المتضررة.. وعمالنا الدرع وقت المحن

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
«البدوي»: توجيهات الرئيس تخفف من معاناة الفئات المتضررة.. وعمالنا الدرع وقت المحن, اليوم الجمعة 1 مايو 2020 02:28 مساءً

هنأت النقابة العامة للصحافة والطباعة والإعلام والثقافة والأثار برئاسة مجدي البدوي نائب رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر، وجموع العاملين في مصر بمناسبة الاحتفال بعيد العمال العالمي الذي يوافق الأول من مايو من كل عام، وهي المناسبة التي تعود تاريخيا إلى يوم 1 مايو من عام 1886 عندما نظم العمال في شيكاغو ومن ثم في تورنتو إضرابا عن العمل شارك فيه ما بين 350 و 400 ألف عامل، يطالبون فيه بتحديد ساعات العمل ورفض الظلم الواقع على العمال.


وأكدت النقابة العامة في بيان لها اليوم، على أن العالم يعاني الأن من أثار فيروس كورونا وهو ما نبهت له منظمة العمل الدولية بزيادة أعداد العاطلين وتسريح عمال بالملايين وغياب الحماية الاجتماعية خاصة للفئة التي تعمل بشكل غير منتظم وهو الأمر الذي تداركته الحكومة المصرية وقللت من أثاره بتوجيهات مباشرة ومتابعة من الرئيس السيسي .

وأوضحت النقابة العامة أن الفضل الأول والاخير لدعم العمالة غير المنتظمة والفئات الأكثر تضررا والأمر بصرف العلاوات يعود أولا إلى الرئيس السيسي ،وهو ما قلل من أثار نتائج الفيروس الذي يجرى الان محاصرة ليس بدعم الفئات المتضررة ولكن بالإجراءات الإحترازية المبكرة للحكومة المصرية والقيادة السياسية .


وفسرت النقابة العامة تلك التوجيهات بالنهوض بشركات القطاع العام وتحديثها، وتدريب عمالها وتخفيض أسعار الطاقة لها مما قلل من خسائرها وجعلها واحدة من أبرز الدروع لمواجهة "كورونا" حيث تحولت خطوط إنتاجها  لتصنيع الكمامات والمطهرات وكافة المستلزمات الوقائية ضد "الفيروس".

وقال البيان أن التوجيهات الرئاسية المباشرة جاءت لتنفيذ حكم العلاوات الخمس  للملايين من أصحاب المعاشات حتى انتصر الرئيس لهم ووجه بتنفيذ مطالبهم إضافة إلى البدء في الحصر الرسمي والعملي للعمالة غير المنتظمة وتقديم الدعم لها للتخفيف عنها بإعتبارها من الفئات الأكثر تضررا من "كورونا" كما تسعى الدولة إلى إجراء بعض التعديلات على القوانين والتشريعات والتي تخص العمال، ومنها قانون العمل الجديد، الذي تقدمت به الحكومة إلى مجلس النواب ،والذي تأخر كثيرا وتمنت صدوره في أسرع وقت في ظل حوار مجتمعي حوله، لينهي مساؤئ القانون القديم ويحقق التوازن بشكل أوسع بين أطراف العملية الإنتاجية داخل مواقع العمل، ويحسن من الأجور والمزايا الاقتصادية والاجتماعية والصحية للعمال،ويصنع الاستقرار بشكل أكبر داخل القطاعين العام و"الخاص الوطني" ويجعلهما شركاء في عملية التنمية.

 ودعت النقابة العامة برئاسة مجدي البدوي عمال مصر الى عدم التوقف عن العمل والانتاج ولكن مع الالتزام باتباع كافة الإجراءات الوقائية، مشيدا بدور ومواقف العمال خلال هذه الفترة والذين كانوا السند والدرع للدولة في عملية مواجهة الفيروس.

المصدر
أخبار اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا