انهيار مؤسسة القتلى التابعة للحوثيين بعد إرتفاع حصيلة القتلى في الجبهات

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

عجزت مؤسسة القتلى الحوثيين والتي تطلق عليها ميليشيا الحوثي إسم " مؤسسة الشهداء !" عن استيعاب القتلى الجدد نظرا لتزايد أعداد القتلى ومن ضمنهم نائب مدير عام المؤسسة .

وقالت مصادر مقربة من الحوثيين لـ"المشهد اليمني" اليوم الجمعة أن المؤسسة عجزت عن استيعاب القتلى الجدد والذين ازدادوا خلال الشهرين الماضيين إلى أكثر من ثلاثة ألف قتيل وهو ما يهدد المؤسسة بالانهيار .

وأضافت المصادر أن من بين القتلى نائب مدير عام المؤسسة المنهاره فرع محافظة عمران زكريا علي محمدالعزي والذي ينتمي إلى مسقط رأس زعيم الميليشيا الحوثية عبد الملك الحوثي وأحد العناصر المقربه منه.

وأكدت المصادر أن الحوثيين والذين كانوا يدفعون راتب لكل أسرة قتيل حوثي شهريا قاموا بخصم ربع الراتب في المرحلة الأولى لاستيعاب القتلى الجديد ثم النصف حتى باتت غير قادرة على الدفع نصف راتب كل شهرين وتاخيرها إلى ثلاثة شهور وصولا الى تعرضها للانهيار.

ولقي العديد من المقاتلين في جبهات الحوثي مصرعهم إثر المواجهات مع الجيش الوطني في مختلف الجبهات خلال التصعيد الآخر، خاصة في جبهة مأرب والجوف والبيضاء.

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق