نيللي كريم ضيفة شرف آخر أيام تصوير "30 مارس" (صور)

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

انتهى أمس تصوير آخر مشاهد الفيلم السينمائي الجديد "30 مارس"، بحضور الممثلين أحمد الفيشاوي ودينا الشربيني اللذين صوّرا آخر مشاهدهما في الفيلم، وبمشاركة الممثلة نيللي كريم ضيفة شرف العمل.

الفيلم من إخراج أحمد خالد موسى، وينتمى إلى نوعية السيكو دراما، ومن تأليف حميد المدني وإنتاج راني مسحال وبطولة كل من أحمد الفيشاوي ودينا الشربيني، وخالد الصاوي وإنجي المقدم وأسماء أبو اليزيد وندى موسى وصبري فواز ومحمد شاهين ومحمد جمعة ومحمد على رزق وأحمد خالد صالح.

الفيلم يشرف على إنتاجه ابراهيم حرفوش ومشرف عام ريمون رمسيس، وتنتجه شركة دانا للإنتاج والتوزيع الفني.

مشاركة نيللي كريم ضيفة شرف وراءها، تقدير منها لدور المنتجة الراحلة مي مسحال في مشوارها الفني، بحكم أن الفيلم من إنتاج الشركة التي تملكها الأخيرة، حيث قدمت نبللي عدداً من الأعمال التي أنتجتها الشركة، فقد قدمتها مسحال كوجه جديد من خلال فيلم "سحر العيون" العام 2002، حيث أسندت إليها البطولة المطلقة، ليكونا في ما بعد ثنائياً فنياً مميزاً.

d5996e5491.jpg

سحر العيون، كان من بطولة، عامر منيب، نيللي كريم، محمد لطفي، حلا شيحة، وتأليف نهى العمروسي، وإخراج فخر الدين نجيدة.

وهناك فيلم "غبي منه فيه" الذي أظهر قدرتها على تقديم الكوميديا بصورة مبهرة، وإنتاج العام 2004 وبطولة هاني رمزي مع نيللي كريم وحسن حسني، وسعيد طرابيك، ومن إخراج رامي إمام.

وكذلك "فتح عينيك"، من إنتاج العام 2005، وبطولة مصطفى شعبان، نيللي كريم، يوسف الشريف، بشرى، خالد زكي، وتأليف محمد حفظي، وإخراج عثمان أبولبن.

و"آخر الدنيا"، من إنتاج عام 2006، وبطولة نيللي كريم، يوسف الشريف، هيدي كرم، تأليف محمد رفعت، وإخراج أمير رمسيس.

وقدمت "أحلام الفتى الطائش", من إنتاج عام 2007، وبطولة، نيللي كريم، رامزجلال، حسن حسني، رجاء الجداوي، وتأليف أحمد عبدالله، وإخراج سامح عبد العزيز.

هذا الفيلم، ووجود نيللي كريم فيه، يؤكد الصداقة الوطيدة بينها وبين أحمد الفيشاوي، والممتدة منذ فترة طويلة، وربما تعود إلى مشاركتهما فى مسلسل "وجه القمر" لسيدة الشاشة العربية فاتن حمامة والذي أُنتج قبل 20 عاماً وتحديداً العام 2000.

الفيشاوي دائماً ينشر في حساباته بمواقع التواصل الاجتماعي صوراً له مع نيللي، من دون أن تكون هناك مناسبة أو عمل فني يجمعها.

يُذكر أن شركة "دانا" أسستها المنتجة وكاتبة السيناريو الراحلة مي مسحال، وقدمت عدداً كبيراً من الأعمال المتميزة والناجحة منها "ليه يا بنفسج" و"فرقة بنات وبس" و"غبي منه فيه" و"سحر العيون" و"رومانتيكا" و"فتح عينيك" و"آخر الدنيا" و"أحلام الفتى الطائش" وكان آخر أعمالها بترا بوابة الزمن العام 2017.

أما راني مسحال فهو من الجيل الثاني لأسرة مسحال الفنية، والذي حرص على دراسة السينما الحديثة والتصوير السينمائي في أعرق جامعات لندن.

d44ea5f21b.jpg

529bcce5f2.jpg

75086bce61.jpg

37a0e806e8.jpg

aa585484c8.jpg

54454a07f3.jpg

d0262306e5.jpg

بالفيديو- الدكتور شوقي عازوري لـ"النهار": هكذا نحمي صحتنا النفسية من جحيم الفاجعة

لن نبقى مدمّرين... 

مرّ على فاجعة بيروت 3 أسابيع والجرح لم يلحم بعد. الوجع كبير لكنّنا لن نبقى مدمّرين. ننهض من قلب بيروت، في مبنى "النهار" الشاهد على انفجار المرفأ والذي لملم ركام مكاتبه سريعاً وعاد للحياة، لنقول أنّنا لن نموت، ولن ننكسر مجدّداً. أرواحنا متعبة، لكنّنا سنحاول حمايتها بالسبل المتاحة، لأنّ إرادة الحياة أقوى وأبقى من الدمار.  

الدكتور شوقي عازوري يتحدّث لـ"النهار" عن كيفية حماية صحتنا النفسية من جحيم الفاجعة. 


إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق