أول رد من جميلة إسماعيل حول اتهام ابنها في قضية فيرمونت

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

جميلة اسماعيل

الأربعاء، 02 سبتمبر 2020 04:00 م

علقت الإعلامية جميلة إسماعيل، على اتهام ابنها في قضية فيرمونت، مؤكدة أنها ربَته على حماية الفتيات لا التعدي عليهن، "ربيته على حماية بنات الناس".

 

ورفضت جميلة في تصريحها صحفية، الحديث على ما جرى تداوله حول اتهام ابنها في قضية الفيرمونت، لافتة إلى أنها ستقاضي كل المواقع الإلكترونية والصحف التي تناولت اسم ابنها، كأحد المتورطين في القضية.

 

وكانت المحامية دينا المقدم، تقدمت أمس ببلاغ لجهات التحقيق المختصة، اتهمت فيه نجل الهارب أيمن نور والإعلامية جميلة إسماعيل في قضية فيرمونت.

 

يذكر أن قضية فيرمونت، بدأت تظهر على صفحات "السوشيال ميديا" بعد مرور 6 أعوام على أحداثها، وذلك من خلال منشور عبر صفحة "assaultpolice"، من الحسابات التي ظهرت عبر "إنستجرام"، وهي مختصة بجمع شهادات ضحايا التحرش وتقديم البلاغات القانونية مع الاحتفاظ بسرية معلومات الفتيات.

 

وتعود أحداث القضية لعام 2014، عن تعرض فتاة للاغتصاب الجماعي على يد 7 شباب صوروا تلك المشاهد بالهاتف المحمول، ليهددوها بنشرها بعد ذلك، ودونوا أسماءهم على مناطق حساسة من جسدها.

 

وجرى فتح التحقيق في الواقعة، بعدما قدمت المجني عليها شكوتها إلى المجلس القومي للمرأة، عن تعدي بعض الأشخاص عليها جنسيًّا خلال عام 2014، داخل فندق فيرمونت نايل سيتي بالقاهرة، ومرفق بشكواها شهادات مقدمة من البعض حول معلوماتهم عن الواقعة.

 

وجرى القبض على عدد من المتهمين لاستكمال التحقيقات في الواقعة، كان آخرهم نازلي مصطفى كريم وأحمد جنزوري.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق