البولشوى الروسى يفتح أبوابه مجددا بعرض لأوبرا «دون كارلو»

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

سيتوافد عشاق الأوبرا فى روسيا إلى مسرح البولشوى، يوم الأحد المقبل، لأول مرة منذ ستة أشهر تقريبا، وسيتعين عليهم وضع الكمامات والجلوس متباعدين فى صالة نصف فارغة، ليتابعوا عرضا لأوبرا (دون كارلو) للملحن جوزيبى فيردى.

وأغلق المسرح الشهير الواقع بوسط موسكو أبوابه يوم 17 مارس، مع تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا فى العاصمة ومحيطها، وهى المنطقة الأكثر تضررا من الجائحة فى البلاد.

وقال مديرو المسرح فى البداية، إن الإغلاق سيستمر بضعة أسابيع فقط، لكنهم أعلنوا فى نهاية المطاف أنهم سيعاودون فتحه فى السادس من سبتمبر، مع بدء السلطات تخفيف بعض من أشد القيود التى فرضتها لكبح انتشار الفيروس.

وسيتمكن الأزواج أو الأصدقاء الذين يشترون تذاكرهم معا من الجلوس جنبا إلى جنب، لكن مدير المسرح فلاديمير أورين قال إن القاعة ستمتلئ إلى النصف فقط، التزاما بالقيود الجديدة التى تهدف لاحتواء الجائحة.

وسيتم فحص درجات حرارة رواد المسرح، ولن يُسمح بدخول أى أحد تزيد حرارته عن 37 درجة مئوية.

وقال أورين فى مقابلة مع التليفزيون الرسمى، إن الإغلاق كلَّف المسرح أكثر من 850 مليون روبل (11.27 مليون دولار)، ودعا الزائرين إلى الالتزام بتدابير السلامة.

وأضاف: "عادة ما يتأفف من لا يدركون أهمية اتباع هذه الإجراءات. هناك بديل على أى حال: إغلاق المسرح".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق