الأسهم العالمية تترنح تحت وطأة البيانات وخسائر شركات التقنية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
الأسهم العالمية تترنح تحت وطأة البيانات وخسائر شركات التقنية, اليوم الجمعة 4 سبتمبر 2020 08:11 مساءً

المصدر:
  • عواصم – رويترز

التاريخ: 04 سبتمبر 2020

تلاعبت البيانات بمؤشرات الأسهم العالمية خلال التعاملات اليوم الجمعة حيث ترنحت المؤشرات تحت وطأة البيانات وخسائر شركات التقنية الأمريكية وصعد مؤشرا ستاندرد اند بورز وداو جونز الأمريكيان بعد الفتح مع انخفاض البطالة دون 10% فيما تراجع مؤشر ناسداك ليشاركه الاتجاه النزولي كل من أسهم أوروبا واليابان.

وصعد مؤشر ستاندرد اند بورز 500 عقب الفتح بقليل بعد مبيعات حادة في الجلسة الماضية إذ أظهرت بيانات أن معدل البطالة في الولايات المتحدة انخفض بأكثر من المتوقع في أغسطس الماضي.

وفتح مؤشر ستاندرد اند بورز 500 منخفضاً 1.46 نقطة أو ما يعادل 0.04% إلى 3453.60 نقطة، بينما ارتفع مؤشر داو جونز الصناعي 48.32 نقطة أو 0.17% إلى 28341.05 نقطة وتراجع مؤشر ناسداك المجمع 61.86 نقطة أو 0.54% إلى 11396.24 نقطة.

وأغلقت الأسهم الأوروبية على تراجع في جلسة تداول محمومة إذ اقتفت أسهم التكنولوجيا أثر خسائر في «وول ستريت» في حين تدعم مؤشر البنوك بمحادثات اندماج بين بنكين إسبانيين كبيرين.

فقد أنهى مؤشر ستوكس 600 الأوروبي الجلسة بانخفاض 1.1% بعد التأرجح صعوداً ونزولاً مع تراجعه أيضاً بنحو 1.9% على أساس أسبوعي على خلفية هبوط لأسهم التكنولوجيا على مدار يومين.

وخسر قطاع التكنولوجيا الأوروبي 2.7% ليغلق عند قاع شهر، ويكون الأسوأ أداء بين باقي القطاعات بنزول أسبوعي 4.1%.

من ناحية أخرى، سجل سهما بانكيا وكايكسا بنك زيادة في خانة العشرات بعد أن قال البنكان الإسبانيان إنهما يدرسان اندماجاً لتشكيل أكبر بنك بالبلاد.

وكان سهم كايكسا بنك من أكبر الرابحين بالنسبة المئوية على مؤشر البنوك وعلى ستوكس 600.

وظل ستوكس 600 مستقراً داخل نطاق التداول الذي يشهده منذ يونيو حزيران، إذ بدا أن التعافي الاقتصادي بمنطقة اليورو يفقد الزخم.

وأغلقت الأسهم اليابانية على انخفاض، بعد أن دفعت موجة بيع في أسهم التكنولوجيا التي ارتفعت كثيراً في «وول ستريت» السوق لأكبر انخفاض في نحو 3 أشهر، بيد أنه في الأسبوع اختتمت الأسواق في طوكيو التعاملات على ارتفاع.

وأغلق مؤشر نيكاي القياسي منخفضاً 1.1% إلى 23205.43 نقطة مبتعداً عن أعلى مستوى إغلاق في 6 أشهر والذي بلغه أمس الخميس. وفاق عدد الأسهم الهابطة تلك المرتفعة بواقع 161 إلى 54. ونزل المؤشر توبكس الأوسع نطاقاً 0.9% إلى 1616.60 نقطة.

وفي الأسبوع، ربح مؤشر نيكاي نحو 1.4% لينهي خسائر استمرت أسبوعين، وارتفع المؤشر توبكس 0.7%.

وكانت قطاعات الأدوات الدقيقة والمعلومات والاتصالات والأدوية الأقل أداء في البورصة الرئيسة.

ونزل سهم طوكيو إلكترون 2.73% وخسر سهم مجموعة سوفت بنك 3.21% وهبط سهم سوني كورب 1.64%.

وارتفع سهم هوندا موتور 2.23% بعد أن كشفت عن خطط مع جنرال موتورز للتعاون في أمريكا الشمالية بهدف التطوير المشترك لمجموعة من السيارات.

كما ارتفع سهم تويوتا موتور 0.79% مع زيادة مبيعاتها في الصين في الشهر الماضي.

تابعوا البيان الاقتصادي عبر غوغل نيوز

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق