شواطئ عمان درة تاج الخليج العربي.. سحر الطبيعة الخلابة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

تشتهر سلطنة عمان بروعة سواحلها الخلّابة، حيث تطل على ثلاثة مسطحات مائية مهمة للغاية هي الخليج وبحر عمان وبحر العرب

وتملك السلطنة عدة شواطئ غاية في الجمال والتنوّع البيئي والجيولوجي، فمنها الشواطئ الرملية والصخرية والأخوار والجُزر والبحيرات الشاطئية، و التي تحتوي في بطونها العديد من الكائنات والنباتات البحرية و الشعاب المرجانية النادرة،. وما يضيف من جمال شواطئ السلطنة هو هدوئها وطبيعتها البكر وتنوّعها البيولوجي الذي يشكّل لوحة خلاّبة من تكامل العناصر البيئية، حيث يمكنك التمتّع بممارسة المشي، أو الصيد أو الخروج في نزهة أو مشاهدة الشروق أو الغروب في هدوءٍ وسكينة.

وهناك 6 شواطئ تحتضنها السلطنة مرشحة وينصح بعدم تفويت فرصة زيارتها.

شاطئ القرم :

يقع هذا الشاطئ في منطقة القرم قلب مسقط ، ويمتد لمسافة شاسعة وقد بني بمحاذاته عدد من الفنادق الكبيرة ، ويعتبر هذا الشاطئ من أكثر شواطئ مسقط اقبالاً ، حيث يتميز موقعه بوجود بعض المراكز التجارية والمطاعم وينتشر على طول هذا الشاطئ المنتزهات لمحبي رياضة المشي كما وتنتشر المقاعد والمظلات على طول الشاطئ.

شاطئ يتي :

يبعد شاطي يتي حوالي 28 كم فقط من وسط مدينة مسقط، وهو واحد من الشواطئ المنعزلة في محافظة مسقط، حيث يقع خلف قرية صغيرة ويمتد لمسافة كيلومتر واحد فقط. ويمكن للزائر الى شاطي يتي مشاهدة التكوينات الجبلية الرائعة والاخوار البحرية قبل الوصول الى الشاطئ للتمتع بطبيعته وقضاء تجربة لا تنسى والسباحة في مياهه الدافئة بالإضافة الى مشاهدة الطيور المهاجرة.

شاطئ السوادي :

يعتبر شاطئ السوادي من المناطق السياحية المميزة في السلطنة ويقع في ولاية بركاء بمحافظة جنوب الباطنة، والتي تبعد 70 كم من العاصمة مسقط، ويميز هذا الشاطيء عدد من الجزر الصخرية التي تتوزع على مساحات قريبة من الساحل حيث تكمن أهمية هذه الجزر في انها تعتبر موقعا مناسبا لتجمعات الطيور المهاجره والمستوطنة.

و تحتضن السوادي سبع جزر يمكن الوصول إليها عبر القوارب في مدة زمنية قصيرة. كما يعد الشاطئ مقصداً سياحيا مزدحماً بالزوار وخصوصاً في عطلة نهاية الأسبوع حيث يعد مكاناً ملائماً للاسترخاء

شاطئ رأس الحد :

يعد شاطئ رأس الحد من الأماكن الطبيعية التي تنفرد بجاذبيتها الخاصة عن باقي المواقع السياحية، لتكون الوجهة الأولى لعشاق جمال الحياة الطبيعية، والباحثين عن الهدوء والسكون.لتميزه بشاطئه النظيف و رماله الناعمة و طقسها المعتدل علي مدار العام , كما ان الشاطئ يعد موطناً لبعض من أندر أنواع السلاحف على مستوى العالم، حيث يمكن مشاهدة السلاحف التي تلجا الى التعشيش بأعداد كبيرة ما بين 6000-13000 سلحفاة، وهو ما يجتذب الآلاف من الزوار كل عام.

شواطئ محافظة مسندم :

تتمتع محافظة مسندم بتضاريس طبيعية سياحية وواجهات بحرية خلابة تثمن من قيمتها السياحية، وتمتاز شواطئ مسندم بكثرة الخيران وعلو الجبال المجاورة لشاطئ المحافظة، الذي يمتد إلى مضيق هرمز بمنظره الرائع الأخاذ.

وتزخر شواطئ المحافظة بالكنوز الطبيعة تحت البحر و والشعاب المرجانية و الاحياء المائية النادرة .

يعتبر تمازج البحر والجبل من المعالم التي تنفرد بها هذه المنطقة، ويضفي ركوب القوارب والسفن التقليدية متعة لا توصف، فيما يمكن لهواة الغوص في الشواطئ المرجانية الجميلة الاستمتاع بهواياتهم. بالإضافة إلى المواقع الأثرية.

1806055522.jpg
d420e69a59.jpg
4daf48a6c6.jpg
9d8be3a393.jpg

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق