الارشيف / إقتصاد وأعمال

تجنب الخداع عبر البريد الإلكتروني

كن حذراً من رسائل البريد الإلكتروني غير المرغوبة، وتأكّد أن المصدر موثوق قبل فتح الرابط أو البريد الإلكتروني، فالخداع هو جريمة عبر الإنترنت يتم من خلالها الاتصال بالهدف أو الأهداف عبر البريد الإلكتروني من قبل شخص يدّعي بأنه مؤسسة شرعية لإقناع الأفراد بتقديم معلومات حساسة، مثل بيانات التعريف الشخصية، وتفاصيل الحسابات وبطاقات الائتمان، وكلمات المرور، وفقاً لمؤسسات مصرفية. ويتم استخدام رسائل البريد الإلكتروني والمواقع الإلكترونية الوهمية للحصول على هذه المعلومات الشخصية، التي يتم استخدامها في ما بعد، للوصول إلى الحسابات المهمة. ولذلك يجب عدم الرد على رسائل البريد الإلكتروني التي تطلب من المتعامل معلومات شخصية، وقد تبدو أنها واردة من صديق أو شركة موثوقة، لكنها في الواقع مصممة لخداع المتعامل، من خلال الكشف عن معلومات شخصية حساسة.

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest جوجل + Whats App

المصدر
الإمارات اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى