القومي: دماء الأبطال من شهدائنا في كفتون وشهداء الجيش حمت لبنان من مخطط إرهابي كبير

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

حيا الحزب السوري القومي الاجتماعي في بيان، “أرواح شهداء الجيش اللبناني الأربعة الذي استشهدوا في مواجهة المجموعات الإرهابية التي ارتكبت جريمة كفتون في 21 آب 2020 بحق ثلاثة قوميين هم الشهداء فادي سركيس، علاء فارس وجورج سركيس”.

واكد أن “الوقائع تثبت بأن جريمة كفتون هي جريمة إرهابية بامتياز، وأن دماء شهداء كفتون القوميين وشهداء الجيش اللبناني قد حمت لبنان واللبنانيين من مخطط إرهابي كبير وخطير، يستهدف أمن لبنان واستقراره”.

وشدد الحزب على ضرورة أن تنصب كل الجهود من أجل تحصين أمن البلد في مواجهة الخطر الإرهابي المحدق، علما أن حزبنا دق جرس الإنذار تحذيرا من هذا الخطر الكبير على اثر جريمة كفتون الإرهابية”.

وشدد ايضا على “أهمية ما تقوم به الأجهزة الأمنية والقضائية من تحقيقات حثيثة ومتواصلة لكشف كل الشبكات الارهابية الضالعة في جريمة كفتون وتلك النائمة، ومن هنا ضرورة إحالة ملف جريمة كفتون إلى المجلس العدلي بوصفها عملا إرهابيا يهدد استقرار البلد”.

وختم: “إن الحزب السوري القومي الاجتماعي، الذي دفع دما غاليا في كفتون من جراء الإرهاب الظلامي، يتوجه الى مؤسسة الجيش اللبناني، قائدا وقيادة وافراد، والى عائلات واسر شهداء الجيش بأحر التعازي، فهؤلاء الشهداء الأبطال، كما شهداءنا، افتدوا الكورة والشمال وكل لبنان”.

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق