بسبب ضعف الإنترنت.. أهالي "أبو نجاح وشنبارة الميمونة" بالشرقية يستغيثون بوزير الاتصالات

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

اشتكى أهالي قريتى أبو نجاح وشنبارة الميمونة، التابعتين للوحدة المحلية لمركز ومدينة الزقازيق، بمحافظة الشرقية، بسبب سوء خدمة الإنترنت المقدمة إليهم وانقطاعها لمدة زادت عن الأسبوع.

استغاثات عاجلة أطلقها أهالي القريتين، إلى الدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والدكتور ممدوح غراب، محافظ الشرقية، بسرعة التدخل لإصلاح الأعطال، واتخاذ إجراءات، اتجاه شركات الإنترنت.

أكد أهالي قرية أبونجاح في استغاثتهم التي أطلقوها عبر صفحات "البوابة نيوز"، أن سنترال قرية شنبارة قديم ومتهالك وجميع الأجهزة الموجودة به تتعرض باستمرار للعطل المفاجئ مع عدم إهتمام تام من جانب شركات الإنترنت لشكوانا.

وأضاف "أحمد صبري عزازي" أن خطوط كثيرة شهدت عطل في خدمة الانترنت لأحد الشركات الخاصة لحوالي أسبوع دون أى استجابة من الشركة وذلك بالرغم من الإستمرار في دفع المستحقات المالية دون أي تعويض من تلك الشركة.

وأضاف الدكتور "السيد بيومى" أحد أهالي قرية أبونجاح أنه لا يمكن في زمن اصبح الانترنت فيه شريان الحياة أن يحدث ذلك ويتم قطع الانترنت اسبوع ولا نعلم متى يعود رغم أنه مع توقف الانترنت تتوقف كل الأعمال والمصالح ولا تستطيع الطلبة متابعة المحاضرات ولذلك ما يحدث غير مقبول ويجب على الدولة التدخل بقوة لحماية المواطنين.

واستكمل "أحمد محمود"، أنه يجب على وزير الإتصالات التدخل بشخصية لكي يرحمنا من تلك المشكلة المتكررة ويجب على الدولة أن تقوم بدورها في المراقبة والمحاسبة لتلك الشركات من خلال أجهزة الدولة مثل جهاز حماية المستهلك لحماية مصالح المواطنين من تلك الشركات التي لا يهمها غير جمع الأموال فقط.

فيما أضاف "ياسر محمود"، أحد المتخصصين في مجال الإنترنت أن المشكلة كبيرة سببها كروت الشركة في السنترال، ومنها كارت محروق تماما والمفترض أن الشركة تقوم بتغيرهم بسرعة لأنها مشكلة عامة ولكن هناك قصور كبير جدا وبطيء في التعامل وبالرغم أنه من المفترض أنه بمجرد أن يحدث تلف لتلك الكروت تتحرك الشركة بصورة عاجلة.

واستكمل "ياسر"، قائلا: تقدمنا بالعديد من الشكاوى إلى الوكيل المختص ولكن دون جدوى أو حل إلى الآن لأنه على حد وصف الوكيل ان الأمر متعلق بالشركة الأم وليس به.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق