بالصور.. أهالي الدقهلية يوزعون «أرز بلبن» على المصلين بمسجد الموافي

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أدى اليوم مواطني الدقهلية ثاني صلاة جمعة بعد عدة شهور من توقفها نتيجة الإجراءات التى وضعتها الحكومة لمواجهة انتشار فيروس كورونا حيث تم أداء الصلاة وسط إجراءات احترازية مشددة بكل المساجد التي سمح بأداء، الصلاة بها.

فيما التزمت المساجد بالإجراءات الاحترازية التي حددتها الوزارة وشملت ارتداء الكمامة ومراعاة التباعد وإحضار المصلى الشخصي وفتح المساجد قبل الصلاة بعشر دقائق وغلقها فور انتهاء الصلاة مباشرة والاقتصار على الأماكن المتاحة وفق تحقيق إجراءات التباعد الاجتماعي فقط على أن تكون خطبة الجمعة في حدود عشر دقائق بالإضافة إلى عدم فتح دورات المياه.

فيما شهد مسجد الموافى بقرية منية سندوب التابعة لمركز المنصورة قيام عدد من أهالي المنطقة بتوزيع الأرز باللبن على المصليين فور خورجهم من المسجد ابتهاجا وفرحا بعودة صلاة الجمعة بالمساجد.

وحرص المصلين بالمسجد على الالتزام بكافة التعليمات والإجراءات الاحترازية التي أكد عليها لهم الشيخ وائل بيبرس إمام المسجد بناء على توجيهات الشيخ طه زيادة وكيل وزارة الأوقاف والشيخ عبد الوهاب أبو العمايم مدير إدارة أوقاف غرب المنصورة حيث دارات الخطبة اليوم عن الإيمان والعلم.

وكان وكيل وزارة الأوقاف بالدقهلية قد وجه لمديري الإدارات الفرعية بتكثيف لجان المتابعة على كافة المساجد المسموح بأداء صلاة الجمعة بها للتأكد من الالتزام بكافة التعليمات خلال أداء الصلاة حيث جرى التأكيد على وضع واستكمال وضع علامات التباعد بكامل مساحة المساجد التي تقام بها الجمعة والتشديد على حضور جميع العاملين بالمساجد من أئمة وعمال ومنع أي إجازات غير وجوبية لجميع العاملين بالمساجد من أئمة وعمال والالتزام بجميع إجراءات إقامة الصلوات العادية وألا يزيد وقت الخطبة عن عشر دقائق والالتزام بموضوع الوزارة.

كما تم التأكيد على عدم فتح دورات المياه ودور المناسبات وعدم إقامة الجنائز أو زيارة الأضرحة وفتح جميع المساجد الكبرى والجامعة بشرط الالتزام بضوابط الوزارة وفي حالة حدوث أية مخالفة سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية الحاسمة تجاه المخالف وعلى جميع قيادات المديرية وإداراتها الفرعية الالتزام بقرار رئيس مجلس الوزراء الخاصة بالإجراءات الوقائية والاحترازية في العمل فيما يخص التعامل مع فيروس كورونا.

وكانت الوزارة قد حددت عدة ضوابط لعودة صلاة الجمعة، وعلى رأسها ضرورة الالتزام بجميع إجراءات إقامة الصلوات العادية من ارتداء للكمامة ومراعاة التباعد وإحضار المصلى الشخصي وفتح المساجد قبل الصلاة بعشر دقائق وغلقها فور انتهاء الصلاة مباشرة والاقتصار على الأماكن المتاحة وفق تحقيق إجراءات التباعد الاجتماعي فقط على أن تكون خطبة الجمعة في حدود عشر دقائق بالإضافة إلى عدم فتح دورات المياه أو دور المناسبات أو زيارة الأضرحة وعدم السماح بأي مناسبات اجتماعية من أفراح أو عزاء داخل المساجد أو دور المناسبات الملحقة بها وكذا عدم السماح بأداء صلاة الجنائز بالمسجد.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق