الارشيف / أخبار عاجلة

صوت الناس.. أنقذوا "خيل الحكومة".. طرد أصحاب المعاشات بهيئة السد العالي من منازلهم

سادت بين أهالى منطقة صحارى بمدينة أسوان حالة من الغضب والاستياء بعد قيام الهيئة العامة للسد العالى وخزان أسوان بإصدار قرارات إخلاء إدارى للوحدات السكنية التى يقطنون بعد إحالتهم للمعاش. 

وقال المحالون بالمعاش أفنينا عمرنا في خدمة الوطن خلال عملنا في بناء السد العالي، وتم تكريمنا من قبل الرئيس جمال عبدالناصر لمساهمتنا في هذا المشروع العملاق.

يقول محمد رضاوى حسين، على المعاش ومن العاملين في سد العالي، أنه تم تعيينه عام ١٩٦٠ بالهيئة وكانت تسمى هيئة بناء السد العالى وأصبت في حرب ٧٣ بـ ٣ شظايا في الرجل وخدمت في الهيئة ٤٠ عاما، فهل يكون جزائى الطرد من المنزل بعد هذه السن؟!

ويقول محمود إدريس محمد، من أبناء العاملين ويعمل موظف فني تشغيل بالهيئة، والدى من بناة السد العالى فهو من أوائل العاملين بالمرحلة الأولى بالسد العالى وكرمه الرئيس جمال عبدالناصر لمساهمته في أعمال المرحلة الأولى من مشروع السد العالى وتحويل مجرى النيل عام ٦٤، والدى أفنى عمره في السد العالى فهل جزاؤه هو وزملاؤه أن تقوم الهيئة بتهجيرهم من مساكنهم.

وتقول سامية عباس راشد ما زلت أعمل بالهيئة رئيس قسم خدمة المواطنين وعضو اللجنة النقابية وسأخرج على المعاش بعد ٧ سنوات «وخايفه لا قدر الله لو مت» ماذا سيكون مصير أسرتي.

وناشدت صفية عوض الله بكرى موظفة بالهيئة الرئيس السيسي أن يقف بجانب السيدات المسنات ويساعدهن قائلة «يا ريس متعشمين فيك خير» مشيرة إلى أن الرئيس لن يرضيه أن ترمى أى سيدة في الشارع.

ويقول عبدالغفار حسين عبدالغفار ٦٨ عاما على المعاش من بناة السد العالى خدمت في الهيئة ٤٣ عاما حيث خرجت من حرب ٧٣ وعمرى ٢٣ عاما واستلمت العمل في الهيئة وكنت كبير فنيين وكنت آخذ مرتبا من الهيئة أثناء خدمتى العسكرية مضيفا يجب أن توفر الهيئة سكنا بديلا قبل الخروج على المعاش مطالبا بتمليك الوحدات السكنية بدل أو زيادة بدل الانتفاع.

ومن جانبها، رفضت الهيئة العامة للسد العالى وخزان أسوان الإدلاء بأى تصريحات صحفية وإعلامية حول هذه المشكلة، واكتفت بإصدار بيان توضح فيه: بأنه تطبيقا للقرار الوزارى رقم ٤٥ لسنة ٢٠١٨ الصادر بتاريخ ٨ /٢/٢٠١٨ بإصدار لائحة الانتفاع بوحدات السكن الإدارى وملحقاتها التابعة لوزارة الرى بشأن إخلاء الوحدات السكنية، حيث قامت الهيئة بإصدار قرارات الهيئة بالإخلاء الإدارى للوحدات السكنية التى انتفت صفة قاطنيها الوظيفية بالهيئة وكذا اتخاذ الإجراءات القانونية للحصول على تلك الوحدات السكنية للهيئة سواء بالإحالة على المعاش أو الوفاة.

وتابع بيان الهيئة، بأنه ورد للهيئة ثلاث خطابات من مأمور قسم أول شرطة أسوان بتاريخ ١٥ يناير ٢٠١٩ و١٢/١٢/٢٠١٩ و١٢/٢/٢٠٢٠ تفيد بجاهزية قسم أول لتنفيذ جميع قرارات إخلاء السكن الإدارى الصادرة من الهيئة، حيث أشار الخطاب الأخير بأنه تقرر قيام الحملة في يوم ١٨/٢/٢٠٢٠، وبتاريخ ١٩/٢/٢٠٢٠ قامت الهيئة بالتنسيق مع مأمور قسم أول شرطة أسوان بإخلاء الوحدات السكنية التى لا يوجد بها ساكنون وعددها ثلاث وحدات سكنية، وتم إرجاء التنفيذ لإخلاء الوحدات التى توجد بها عائلات مقيمة بالفعل طبقًا للدراسة الأمنية.

المصدر
البوابة نيوز

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا