أخبار عاجلة

اليوم.. انعقاد اجتماع مجلس وزراء الداخلية العرب بتونس

تنعقد في تونس اليوم الأحد 1 مارس الدورة السابعة والثلاثون لمجلس وزراء الداخلية العرب، وذلك تحت رعاية الرئيس التونسي قيس سعيّد.

في نفس السياق وصل مساء أمس اللواء محمود توفيق وزير الداخلية الجمهورية التونسية على رأس وفد أمني رفيع المستوى للمشاركة في أعمال الدورة السابعة والثلاثين لمجلس وزراء الداخلية العرب، حيث كان في استقبال اللواء محمود توفيق لدى وصوله إلى مطار تونس قرطاج، وزير الداخلية التونسى والسفير المصرى لدى الجمهورية التونسية والأمين العام لمجلس وزراء الداخلية العرب وكبار قيادات وزارة الداخلية التونسية. 

وقد أكد وزير الداخلية لدى وصوله إلى العاصمة التونسية على أهمية المشاركة في فعاليات الدورة الحالية للمجلس في ضوء تعاظم التحديات الأمنية التى تواجه الدول العربية، مشيرًا إلى ضرورة تفعيل آليات التنسيق الأمني الثنائى ومتعدد الأطراف فيما بين الأجهزة الأمنية العربية لمواجهة التحديات المرتبطة بانتشار الفكر والإيديولوجيات المتطرفة، كما وجه سيادته الشكر لنظيره التونسى على ما لاقاه الوفد المصرى من حفاوة وترحاب منذ وصوله إلى الأراضى التونسية مشيدًا بالجهود الدؤوبة التى بذلتها وزارة الداخلية التونسية والأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب من أجل إنجاح فعاليات دورتها الوزارية السنوية.

وستناقش الدورة عددا من المواضيع المهمة المدرجة على جدول الأعمال منها، تقرير الأمين العام للمجلس عن أعمال الأمانة العامة بين دورتي المجلس السادسة والثلاثين والسابعة والثلاثين، وتقرير رئيس جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية عن أعمال الجامعة بين دورتي المجلس السادسة والثلاثين والسابعة والثلاثين.

ومن أبرز المواضيع التي يتضمنها جدول أعمال الدورة أيضا إعادة النظر في معايير الإدراج والشطب على القائمة السوداء العربية لمنفذي ومدبري وممولي الأعمال الإرهابية، وإنشاء فريق عمل لرصد التهديدات الإرهابية والتحليل الفوري للأعمال الإرهابية.

وستناقش الدورة أيضا التوصيات الصادرة عن المؤتمرات والاجتماعات التي انعقدت في نطاق الأمانة العامة خلال عام 2019م، ونتائج الاجتماعات المشتركة مع الهيئات العربية والدولية خلال عام 2019م، إضافة إلى عدد من المواضيع الأخرى المهمة.

هذا وقد سبق انعقاد الدورة اجتماع تحضيري شارك فيه ممثلو أصحاب السمو والمعالي الوزراء، جرى فيه دراسة البنود الواردة على جدول الأعمال وإعداد مشاريع القرارات اللازمة بشأنها، لعرضها على الدورة.

يحضر فعاليات الدورة، وزراء الداخلية في الدول العربية، ووفود أمنية رفيعة، إضافة إلى ممثلين عن جامعة الدول العربية، اتحاد المغرب العربي، اتحاد إذاعات الدول العربية، مجلس التعاون لدول الخليج العربية، الاتحاد الأوروبي، المنظمة الدولية للشرطة الجنائية "الأنتربول"، مكتب الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب، مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، منظمة اليوروبول، مشروع مكافحة الإرهاب لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية والاتحاد الرياضي العربي للشرطة.

المصدر
البوابة نيوز

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا