الارشيف / أخبار عاجلة

يتوصلون علماء لجينات مرتبطة بأمراض الرئة القاتلة

يتوصلون علماء لجينات مرتبطة بأمراض الرئة القاتلة
موضوع
توصل فريق مشترك من العلماء البريطانيين في جامعتى "ليستر" و"نوتنغهام" إلى أجزاء من الحمض النووى بين الأشخاص الذين تعرضوا لخطر الإصابة بأمراض الرئة غير القابلة للشفاء، والمعروفة باسم "التليف الرئوى المجهول السبب" (IPF).

ويعد "التليف الرئوى المجهول السبب" أحد أمراض الرئة المدمرة حيث تتراكم أنسجة ندبة فى الرئتين، ويجعل هذا التندب من الصعب التنفس ليلقى المريض حتفه فى غضون ثلاث سنوات من التشخيص.

ويأتى ذلك فى الوقت الذى يتم فيه تشخيص نحو 6 الاف شخص كل عام فى المملكة المتحدة، وعلى الرغم من أن هذا العدد يبدو فى إرتفاع، فإنه لا توجد علاجات فعالة لـ "التليف الرئوى المجهول السبب" (IPF) والعلاجات الحالية يمكن تبطىء فقط من تطور المرض، وهذا يعني أن الفهم المُحسّن للأسباب التي تسبب IPF أمر حيوي في تطوير علاجات أكثر فعالية.

وقاد الدكتور ريتشارد ألن، الأستاذ فى جامعة "ليستر" بالتعاون مع الدكتور جيسلى جنكينز، الأستاذ فى جامعة " توتنغهام" الدراسة التى تضمنت متعاونين من أكثر من 30 مؤسسة فى ستة بلدان.

وقام العلماء بمقارنة الحمض النووى لأكثر من 4 آلاف شخص يعانون من "التليف الرئوى المجهول السبب" (IPF)، ونحو 2000 شخص لا يعانون من هذا المرض.

وقد قاموا بالتحقيق فى أكثر من 10 ملايين تغيير فى الحمض النووى ووجدوا أن الأشخاص الذين يعانون من "التليف الرئوى المجهول السبب" (IPF) كانوا أكثر عرضة للتغييرات في ثلاثة جينات لم تكن معروفة من قبل بالتسبب في هذا المرض. وتشير هذه الجينات إلى مسارات بيولوجية يمكن أن تكون أهدافًا محتملة لعقاقير جديدة.

 

هذا الخبر منقول من : الدستور


عرض خاص من بتر هاوس بالعاصمه الاداريه بمقدم ٥٦ ألف

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

المصدر
أخبار

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا