حكومة السودان و«الحركة الشعبية - الجبهة الثالثة» توقعان اتفاق الترتيبات الأمنية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

وقعت الحكومة السودانية و"الحركة الشعبية لتحرير السودان شمال - الجبهة الثالثة"، على اتفاق الترتيبات الأمنية بين الطرفين اليوم الخميس في جوبا، بجنوب السودان.

وقال الدكتور ضيو مطوك مقرر لجنة الوساطة في مفاوضات السلام السودانية، في تصريح صحفي عقب توقيع الاتفاق،" إن الحركة الشعبية لتحرير السودان شمال - الجبهة الثالثة"، ظلت في جوبا منذ بداية عملية التفاوض، لكن لم تتح لها فرصة المشاركة في المفاوضات التي جرت في الفترة الأخيرة، بسبب إجراءات "منبر جوبا"، خصوصا البند الخاص بمشاركة أطراف المنبر في المفاوضات.

وأوضح مطوك أن أطراف منبر جوبا وافقت على ضرورة تسوية بند الترتيبات الأمنية مع هذه المجموعة، لافتا إلى أنها "مجموعة كبيرة جدا، منتشرة على الشريط الحدودي بين السودان وجنوب السودان".

وأعرب عن سعادته بهذا الإتفاق الذي يسبب استقراراً للسودان وجنوب السودان.

من جهته، قال وزير الدفاع السوداني اللواء الركن ياسين إبراهيم ياسين: "إن هناك جداول زمنية ومعايير متفق عليها لانضمام المجموعة إلى ركب السلام، والمؤسسة العسكرية قادرة على استيعابهم تماما"، لافتا إلى أن المجموعة لديها "امتدادات واسعة من غرب كردفان وشرق دارفور وحتى جنوب دارفور".

وكانت الحكومة السودانية و "الجبهة الثورية" (التي تضم حركات مسلحة وقوى سياسية)، وقعتا يوم الاثنين الماضي، اتفاق السلام بالأحرف الأولى.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق