أخبار عربية

وزير الخارجية: الانتقالي يستغل الوضع الكارثي الذي تمر به عدن ويحاول الاستيلاء على موارد الدولة وتعطيل المؤسسات

أكد وزير الخارجية محمد الحضرمي، الخميس، أن الانتقالي استغل الوضع الكارثي الذي تمر به عدن لتنفيذ مغامرته وتهوره بهذا الإعلان(الإدارة الذاتية)، والاستمرار في تمرده المسلح على الدولة.


وأشار الحضرمي في اتصال هاتفي بالأمين العام لجهاز الخدمة الخارجية في الاتحاد الأوروبي هيلغا شميد، إلى أن ما قام به الانتقالي المدعوم إماراتيا يدل على ارتهانه للخارج وعدم وجود أي رؤية مسؤولة واضحة لديه.

ونقلت وكالة سبأ عن وزير الخارجية قوله؛ "كان بالأحرى على المجلس الانتقالي تحكيم العقل والانصياع للإرادة الدولية بالتراجع عن مغامرته، لكنه أصر على أن يستمر في تخبطه بمحاولة تمرير إجراءات مخالفة للقانون في محاولة للاستيلاء على موارد الدولة وتعطيل عمل المؤسسات ومنها البنك المركزي في عدن"..

وأكد أن استمرار تمادي المجلس الانتقالي لن يحقق إلا مزيدا من المعاناة ومزيدا من تشتيت الجهود والموارد الضرورية لمجابهة فيروس كورونا في بلادنا.

وأشاد الحضرمي بدعم الاتحاد الأوروبي للحكومة والشرعية الدستورية ووحدة وسيادة واستقلال وسلامة الأراضي اليمنية.

بدورها قالت المسؤولة الأوروبية إن موقف الاتحاد الأوروبي واضح ولا يدعم ما يقوم به المجلس الانتقالي في العاصمة المؤقتة عدن وأن ما تم إعلانه يقوض اتفاق الرياض ويؤثر على عملية السلام في اليمن".

المصدر
المشهد اليمني

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا