الارشيف / أخبار عربية

عقوبات أميركية على أفراد وكيانات..مرتبطين بمؤسسة الشهيد

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
عقوبات أميركية على أفراد وكيانات..مرتبطين بمؤسسة الشهيد, اليوم الأحد 1 مارس 2020 12:21 صباحاً

أفادت مذكرة على الموقع الإلكتروني لوزارة الخزانة الأميركية، إن الولايات المتحدة أضافت يوم الأربعاء 26 شباط أسماء مجموعة من الأفراد اللبنانيين والكيانات اللبنانية، قالت إنها على صلة بمؤسسة "الشهيد"، إلى قائمة الإرهاب.

عقوبات جديدة
أعلنت وزارة الخزانة الأميركية عن إدراج ثلاث شخصيات لبنانية و12 كياناً على قوائم العقوبات الأميركية، بسبب ارتباطهم بمؤسسة "الشهيد" التابعة لحزب الله. وقد حدد مكتب مراقبة الأصول الأجنبية في وزارة الخزانة الأميركية "أوفاك" شركة "أطلس القابضة"، المملوكة والمُدارة من قبل مؤسسة الشهيد، وأحد المسؤولين الرفيعين فيها، وهو قاسم محمد علي بزي، وعشر شركات تابعة لأطلس ضمن قائمة العقوبات.

وعملاً بالأمر التنفيذي (EO 13224)، بصيغته المعدلة، تم إدراج جواد نور الدين، المدير العام لمؤسسة "الشهيد" في لبنان، والشيخ يوسف عاصي أحد مؤسسي "أطلس القابضة"، على لائحة الإرهاب، لكونهما يعملان في مؤسسة "الشهيد"، والتي تم تصنيفها كداعمة الإرهاب في تموز 2007. كما تم إدراج شركة "ميراث"، التي يملكها أو يسيطر عليها جواد نور الدين على قائمة العقوبات.

وتعليقاً على العقوبات الجديدة، قال وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوشين: "حزب الله يستفيد من بيع البضائع الحيوية لصحة الشعب اللبناني واقتصاده، مثل الأدوية والبنزين"، وتابع "تقف إدارة ترامب مع الشعب اللبناني، ونحن ملتزمون بالكشف عن مخططات حزب الله لتمويل الإرهاب ومحاسبته".

القطاع المصرفي
عرّض حزب الله، حسب الخزانة الأميركية، القطاع المصرفي اللبناني للخطر من خلال تنسيقه العميق مع "جمال ترست بنك"، الذي تم إدراجه على قائمة العقوبات في أب 2019. وقد سهّل مصرف "جمال ترست بنك" مئات الملايين من الدولارات من المعاملات، من خلال النظام المالي اللبناني، نيابة عن شركة "أطلس القابضة" وشركاتها التابعة. وساعد مسؤولي حزب الله في تجنب التدقيق في هذه الحسابات، من قبل السلطات المصرفية اللبنانية.

وأعلنت وزارة الخارجية الأميركية حزب الله كمنظمة إرهابية أجنبية في تشرين أول 1997 وضمن "الإرهابيين العالميين المدرجين خصيصاً" SDGT عملاً بالقرار 13224 المتعلق بالإرهاب، والذي صدر في تشرين أول 2001. وكما أشير في الإجراءات السابقة التي اتخذتها وزارة الخزانة، تعمل مؤسسة "الشهيد" في لبنان كمنظمة شبه إيرانية. وهي عنصر أساسي في شبكة حزب الله العالمية لدعم الإرهاب. وتقدم خدمات مثل الدعم المالي لعائلات أعضاء حزب الله الذين قتلوا أو اعتقلوا، وكذلك لعائلات الانتحاريين من حركتيّ حماس والجهاد الإسلامي الفلسطيني.

أطلس القابضة ATLAS HOLDING
تمتلك "أطلس القابضة" أو تسيطر على عشر شركات على الأقل، في العديد من القطاعات في لبنان، بما في ذلك الوقود والأدوية والسياحة والملابس. وتم إدراج مؤسسة "الشهيد" وأحد كبار مسؤوليها الشيخ يوسف عاصي ضمن مؤسسي "أطلس القابضة".

ومنذ أواخر عام 2017، اعتُبرت "أطلس القابضة"، من بين العديد من الكيانات التي تم تحديدها على أنها تابعة للمجلس التنفيذي لحزب الله، الذي يستفيد من شرعية كياناته وطابعه المدني البعيد عن العسكرة، لإخفاء تحويلات الأموال للاستخدام العسكري لحزب الله. وتبقى الإشارة أن التمويل المقدم من المجلس التنفيذي يذهب إلى خزائن الحزب وأنشطته العسكرية. وهذا ما أصبح معروفاً، رغم الجهود المبذولة لكي تتمكن صناديق الأعمال التي تبدو شرعية من حماية حزب الله من العقوبات.

قاسم محمد علي بزي
يشغل قاسم محمد علي بزي، منذ عام 2019، منصب الرئيس التنفيذي ورئيس مجلس إدارة شركة "أطلس القابضة"، وهو أكبر مساهم في الشركة. إضافة إلى ذلك، يعمل كمسؤول في العديد من فروع "أطلس القابضة"، بما في ذلك أمانة Amana وأمانة بلس Amana Plus وميديك Medic وشاهد فارم Shahed Pharm وسيتي فارما City Pharma والكوثرal Kawthar وشركة الخدمات السياحية العالمية Global Touristic Services.

جواد نور الدين
يشغل جواد نور الدين منصب المدير العام لمؤسسة "الشهيد" في لبنان. ويشرف على إرسال دفعات مالية لعائلات مقاتلي حزب الله الذين قضوا في المعارك. وقد قام هذا الأخير بتنسيق هذه المدفوعات مع كبار مسؤولي حزب الله، ومنهم هاشم صافي الدين.

كمسؤول كبير في مؤسسة "الشهيد" في لبنان، يعمل جواد نور الدين عن كثب مع كبار مسؤولي حزب الله، ويمثل علانية مؤسسة "الشهيد" إلى جانب كبار مسؤولي الحزب، بمن فيهم الأمين العام  لحزب الله، حسن نصر الله.

الشيخ يوسف عاصي
دافع الشيخ يوسف العاصي علناً عن مؤسسة "الشهيد" في ضوء العقوبات الأميركية ضد حزب الله، خصوصاً بعد تزايد عدد قتلى الحزب في سوريا. ويُعد الشيخ يوسف عاصي أحد مؤسسي شركة "أطلس القابضة"، التي تم إدراجها اليوم على لائحة العقوبات، لكونها مملوكة أو تحت سيطرة مؤسسة "الشهيد".

شركة ميديك
الشركة الدولية للأدوية والمعدات الطبية‏ (ميديك) MEDICAL EQUIPMENT & DRUGS INTERNATIONAL CORPORATION- MEDIC مملوكة من قبل شركة "أطلس القابضة"، ويعمل قاسم محمد علي بزي فيها كمدير عام ورئيس مجلس الإدارة والمفوض بالتوقيع.

شاهد فارم SHAHED PHARM
يُعد جواد نور الدين، مسؤول مؤسسة "الشهيد" كأحد مؤسسيها، إلى جانب "أطلس القابضة"، وقاسم محمد علي بزي مدرج كمساهم والمفوض بالتوقيع عن الشركة.

شركة أمانة للوقود  AMANA FUEL CO
تملكها أو تسيطر عليها "أطلس القابضة"، وتتحكم في غالبية الأسهم في الشركة، ويُعتبر قاسم محمد علي بزي كمؤسس والمفوض بالتوقيع عن الشركة.

شركة أمانة بلس AMANA PLUS CO
تملكها أو تسيطر عليها "أطلس القابضة". ووفقاً لمعلومات تسجيل الشركات، فإن "أطلس القابضة" تُعد مؤسس وأكبر مساهم في شركة "أمانة بلس"، كما يُدرج جواد نور الدين وقاسم محمد علي بزي في قائمة مؤسسي الشركة. هذا، ويشغل قاسم محمد علي بزي منصب المدير العام، رئيس مجلس الإدارة والمصرح له بالتوقيع.

الكوثر AL KAWTHAR
مملوكة أو تسيطر عليها "أطلس القابضة". وهي من المساهمين الرئيسيين في الشركة.

شركة أمانة للصباغة والدهانات AMANA SANITARY AND PAINTS COMPANY L.T.D.
هذه الشركة المتخصصة بالأدوات الصحية والأصباغ تملكها أو تسيطر عليها شركة "أطلس القابضة"، ويعد كل من "أطلس القابضة" وجواد نور الدين مؤسسين للشركة، مع تخصيص غالبية أسهم الشركة لـ"أطلس القابضة".

سيتي فارما ش.م.ل. CITY PHARMA S.A.R.L
تملكها أو تسيطر عليها شركة "أطلس القابضة"، وتُعد "أطلس القابضة" مؤسساً للشركة إلى جانب جواد نور الدين، أما قاسم محمد علي بزي فهو المخول بالتوقيع عن الشركة.

شركة الخدمات السياحية العالمية ش.م.ل.  GLOBAL TOURISTIC SERVICES S.A.L
تملكها أو تسيطر عليها شركة "أطلس القابضة" وتعد أكبر المساهمين فيها. تأسست من قبل "أطلس القابضة"، وقاسم محمد علي بزي، وجواد نور الدين. ويُعتبر قاسم محمد علي بزي هو المخول بالتوقيع، كما أن جواد نور الدين وقاسم محمد علي بزي يعملان كعضوان في مجلس الإدارة.

شركة ميراث MIRATH S.A.L
يملكها أو يسيطر عليها جواد نور الدين وهو رئيس مجلس الإدارة، والمساهم الرئيسي.

شركة سانوفيرا فارم  SANOVERA PHARM COMPANY SARL
تُعد شركة "سانوفيرا فارم" مملوكة لشركة "أطلس القابضة".

شركة كابيتال  CAPITAL S.A.L
هي شركة تملكها أو تسيطر عليها شركة "أطلس القابضة". 

الآثار المترتبة على العقوبات
تواصل وزارة الخزانة الأميركية إعطاء الأولوية لتعطيل النطاق الكامل للنشاط المالي غير المشروع لحزب الله، بما في ذلك شبكة الدعم المالي.

نتيجةً لإجراءات اليوم، ستُحظر جميع الممتلكات والمصالح التابعة لهؤلاء الأفراد ولهذه الكيانات في الولايات المتحدة. ويجب إبلاغ مكتب مراقبة الأصول الأجنبية بها. بالإضافة إلى ذلك، قد يتعرض الأشخاص الذين يشتركون في معاملات معينة مع الأفراد والكيانات المدرجة اليوم على لائحة الإرهاب إلى عقوبات أو قد يخضعون لإجراءات قانونية.

وسيخضع الأفراد والكيانات لعقوبات ثانوية وفقًا لـلقرار EO. 13224، بصيغته المعدلة. ووفقاً لهذه السلطة، يمكن لمكتب مراقبة الأصول الأجنبية حظر أو فرض شروط صارمة على فتح أو الاحتفاظ بحساب مراسل أو حساب مستحق الدفع من قبل مؤسسة مالية أجنبية في الولايات المتحدة.

المصدر
المدن

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا