تسلسل زمني.. كيف تحولت العلمين إلى واجهة سياحية لمصر؟

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
تسلسل زمني.. كيف تحولت العلمين إلى واجهة سياحية لمصر؟, اليوم الجمعة 4 سبتمبر 2020 09:11 مساءً

تعد مدينة العلمين الجديدة، إحدى مدن الجيل الرابع، التى تمثل مستقبل مصر، لذا توليها القيادة السياسية، على رأسها الرئيس عبد الفتاح السيسى، أهمية بالغة، ويحرص على متابعة كل ما يجرى على أرضها من إنشاءات ومشروعات، تعد نقلة حضارية كبرى فى مصر.

فالموقع الجغرافى المتميز لمدينة العلمين، جعل منها بوابة لمصر على دول القارة الإفريقية، كما وضعها محط أنظار المسئولين، الذين يسابقون الزمن من أجل الانتهاء من المشروعات التى تجرى على أرضها، كما كانت مدينة العلمين، محط أنظار المستثمرين، إذ جذبت العديد من الاستثمارات العالمية، التى ستغير خريطة الساحل الشمالى بأكمله، لأنها محاولة جادة لتطويره، كونها مجتمعا عمرانيا متكاملا، يضم الجامعات والمناطق الصناعية وغيرها.

ومما لا يخفى على أحد أن مدينة العلمين الجديدة دارت على أرضها معركة العلمين، التى تعد أحد أشهر معارك الحرب العالمية الثانية بين دول الحلفاء ودول المحور، وبسبب الألغام التى تمت زراعتها فى الحرب، توفى الكثير من الاشخاص، لتنقطع الحياة عن المدينة، حتى أعاد لها الرئيس السيسى رونقها، بتلك المشروعات الضخمة والعملاقة التى تتم على أرضها، والتى ستجعلها مدينة عالمية تمثل مستقبل مصر الحضارى.

هيئات وشركات اشتركت فى تنفيذ المدينة

ومن أجل إخراج المدينة بمظهر حضارى يجعلها وجهة سياحية، اشتركت العديد من الهيئات والشركات الكبرى فى تنفيذ مشروع مدينة العلمين الجديدة، على رأسها: هيئة المجتمعات العمرانية، والهيئة الهندسية، اللتان شاركتا فى تأسيس مرافق المدينة من محطة مياه وبنية تحتية وصرف صحى وشبكات كهرباء، ونفذت شركة المقاولون العرب بديل الطريق الساحلى الحالى، ليكون بطول 38 كيلو مترا، وعرض 5 حارات، وحارتين خدمة بجنوب المدينة، كما اشتركت وزارة الإسكان مع الهيئة الهندسية للقوات المسلحة فى تنفيذ وحدات الإسكان الاجتماعى، ونسقت 5 من كبرى شركات المقاولات لإقامة مول تجارى.

بداية الإنشاء

الدولة بدأت إنشاء مدينة العلمين الجديدة، على مساحة تقدر بـ50 ألف فدان وبعمق يبلغ أكثر من 60 كيلو مترا جنوب الشريط الساحلى المار بمشروع تطويرها على مرحلتين

فالمرحلة الأولى تقام على مساحة 8 آلاف فدان، وتضم مشروع الممشى السياحى بطول 14 كيلومترا، فضلا عن إنشاء 4 كباري للمشاة والسيارات.

القطاع الساحلى

وهناك قطاعات عدة يجرى العمل على تنفيذها بالمدينة، أولها القطاع الساحلى المكون من حى الفنادق، والحى السكنى المميز، ومركز المؤتمرات، وحى حدائق العلمين، ومرسى الفنارة، والمنطقة الترفيهية، ومركز ثقافى، والإسكان السياحى، وحى مساكن البحيرة، وأرض المعارض.

منطقة أثرية

كما يجرى العمل حاليا لإنشاء منطقة أثرية تضم متحفا مفتوحا، ومنتزه دوليا، ومناطق ترفيهية، وفنادق.

القطاع الحضرى

أما القطاع الحضرى، فيتكون من جامعة، ومركز خدمات إقليمية، ومركز سياحى عالمى.

محطة تحلية

ومن المقرر تنفيذ محطة تحلية للمياه، تعمل بطاقة استيعابية 150 ألف متر مكعب يوميا، وتدار بالطاقة الشمسية، كما تم البدء فى إنشاء 10 آلاف وحدة إسكان اجتماعى

قطار مكهرب

وسيتم تدشين قطار مكهرب فائق السرعة، تصل سرعته إلى 250 كيلو مترا فى الساعة، يربط مدينة 6 أكتوبر بمحافظة الجيزة، بمدينة العلمين، بمحاذاة طريق وادى النطرون - العلمين، وتفريعة لمدينة الإسكندرية، مرورا بمدينة ومطار برج العرب، بطول 99 كيلومترا، وأيضا لربط مدينة 6 أكتوبر بمدينة العلمين بطول نحو 244 كيلومترا، مرورًا بمدينة برج العرب وتفريعة لمدينة الإسكندرية بطول نحو 46 كيلومترا.

أبراج سكنية

وتنفذ وزارة الإسكان نحو 23 برجا سكنيا، باستثمارات تتخطى 100 مليار جنيه، وصلت إنشاءاتها إلى 48 طابقا، وسيحيط بها 3 بحيرات صناعية تصب جميعها فى البحر المتوسط.

مراكز خدمية وترفيهية

وتضم مدينة العلمين الجديدة جميع المراكز الخدمية والترفيهية، من معارض، وملاهى، ومنافذ بيع، ودار أوبرا، ومكتبة بحجم مكتبة الإسكندرية، ومسجد كبير، وكنيسة كبيرة، ومدارس ونوادٍ رياضية، فضلا عن مقابر الحرب العلمية، ومدينة تراثية تقام على مساحة 259 فدانا.

وستضاهى الأبراج الفندقية بمدينة العلمين الجديدة أبراج دبى، وستقام بها احتفالات فى المناسبات، إذ تبلغ مساخة الفنادق بها 296 فدانا.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق