ممرض يتحرش بمريضة كورونا في الدقي: افتكرتها أجنبية وهتقبلاليوم الجمعة، 11 سبتمبر 2020 08:42 مـ   منذ 29 دقيقة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

كشفت مباحث الجيزة، ملابسات واقعة تحرش ممرض، بطالبة بجامعة اسكتلندية، داخل مستشفى خاص في الدقي، أثناء الاشتباه في إصابتها بفيروس كورونا.

وتلقى اللواء طارق مرزوق مدير امن الجيزة، اخطارا، من قسم شرطة الدقي، يفيد بابلاغ طالبة مصرية تدرس في جامعة باسكتلندا، تبلغ من العمر ٢٣ عاما، عن تعرضها للتحرش داخل مستشفي خاص في الدقي، حيث كانت تعاني من اشتباه في اصابتها بكورونا.

واشارت التحريات التي اجريت بقيادة اللواء محمود السبيلي مدير الادارة العامة للمباحث، والعميد عمرو طلعت رئيس مباحث قطاع شمال الجيزة، عن صحة الواقعة.

موضوعات ذات صلة

وقررت الفتاة في اقوالها، ان اسرتها في دولة قطر، وانها تقيم في مصر رفقة عمتها التي كانت مريضة كورونا، وتم شفائها، ثم شعرت الطالبة باعراض وارتفاع درجة حرارة، فتوجهت الي المستشفى يوم الاثنين الماضي؛ لاجراء التحاليل والاشعة اللازمة، للتاكد من مدى اصابتها بالفيروس، ودخلت إلى غرفة العلاج؛ فأوهمها ممرض بضرورة عمل "مساج"؛ كنوع من التأهيل للعلاج، ولكنها فوجئت بقيامه بملامسة اجزاء حساسة من جسدها، وموضع عفتها؛ فاخرجت هاتفها المحمول لمراسلة عمتها، فاعتقد الممرض قيامها بتصويره، فتركها وخرج من الغرفة.

وشرحت التحريات أن الفتاة اخبرت عمتها بما تعرضت له؛ ما دفعها لاستدعاء ممرض آخر للسؤال عن زميله، فاخبرهم ان اخلاقه جيدة، وتزوج في شهر اغسطس الماضي، ولا يمكن قيامه بتلك الافعال.

ثم تقدمت عمة الفتاة، بشكوى إلى مدير المستشفى، الذي اخبرها انه سيقوم بفصله من العمل، وعندما علم الممرض المتهم بما يحدث في المستشفي؛ لم يذهب الي العمل.

ونجحت قوة أمنية تراسها المقدم هاني الحسيني رئيس مباحث الدقي في القاء القبض علي المتهم، وبمواجهته؛ اعترف بالواقعة تفصيليا، مبررا ان الفتاة قادمة من دولة اجنبية ومتفتحة، وستتقبل افعاله.
وحرر محضر بالواقعة، وأحيل للنيابة العامة التي تولت التحقيق.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق