اليونان: لا مفاوضات مع تركيا دون وقف التهديداتاليوم الجمعة، 4 سبتمبر 2020 12:30 مـ   منذ ساعة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

جددت أثينا تأكيدها أنه لا حوار مع أنقرة في ظل استمرار التهديدات، وذلك بالتزامن مع تردد الأنباء حول انعقاد لقاء لمجلس حلف شمال الأطلسي، اليوم الجمعة، في بروكسل لبحث أزمة التوتر في شرق المتوسط بين تركيا من ناحية وبين اليونان وقبرص من ناحية أخرى.

وأكد رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس، اليوم الجمعة، خلال اجتماعه مع مسئول صيني رفيع، أن بلاده لن تبدأ أي حوار مع تركيا قبل كف الأخيرة عن إطلاق التهديدات، قائلا: "لنضع التهديدات جانبا من أجل إمكان بدء اتصالات"، وفقا لقناة العربية.

جاء ذلك عقب إعلان الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرج، أمس الخميس، أن اليونان وتركيا، الشريكتين في الحلف، اتفقتا على إجراء محادثات لتفادي أي اشتباكات عارضة في منطقة شرق المتوسط في إطار الجهود لتهدئة النزاع المتفاقم على موارد الطاقة في المنطقة.

وقال "ستولتنبرج"، في بيان: "في أعقاب مباحثاتي مع زعماء يونانيين وأتراك، اتفق البلدان على الدخول في محادثات فنية في مقر الحلف للتوصل إلى آليات لتقليص خطر الحوادث في شرق المتوسط"، فيما نفت اليونان أن تكون اتفقت على عقد محادثات برعاية الأطلسي مع تركيا لخفض تصعيد التوتر.

وقالت وزارة الخارجية اليونانية: "إن المعلومات المنشورة التي تزعم أن اليونان وتركيا اتفقتا على عقد ما أطلق عليها محادثات تقنية، لخفض التصعيد في التوتر في شرق المتوسط، لا تتطابق مع الحقيقة".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق