نهى العمروسي تحذف منشورات "جوز بنتي" و"غطوا لحمها.. دي يتيمة"

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

علاقات و مجتمع

نهى العمروسي وابنتها

الأخبار المتعلقة

  • صور.. نهى العمروسي وجميلة إسماعيل وطليقة كهربا.. حكاية 3 ترندات خلال يومين

  • بعد "غطوا لحم بنتي".. نهى العمروسي: "مقولتش إن جوزها كان بيجيب لها رجالة"

  • هكذا حصلت نهى العمروسي على البراءة في قضية المخدرات "التحليل أنقذها"

  • بعد القبض على ابنتها.. أبرز تصريحات نهى العمروسي: واحد من المتهمين ضحك على بنتي واتجوزها من ورايا

حذفت الفنانة نهى العمروسي، بعض منشوراتها التي كتبتها عبر حسابها على "فيس بوك"، التي أوضحت فيها كواليس تورط بنتها "نازلي" في قضية فيرمونت، والمحبوسة حاليًا على ذمة التحقيقات، منها إرغام ابنتها على فعل بعض الأشياء التي لم ترضَ عنها، وهي: "الست ساعات جوزها بيرغمها إنها تعمل حاجات مش عايزاها ولا راضية عنها، لكن بتعملها غصب عنها عشان ترضي جوزها، خصوصًا لو كانت بتحبه وبتثق ثقة عمياء فيه، وسنها صغير ومش فاهمة الدنيا".

وطالبت العمروسي وقتها من متابعيها: "غطوا لحم بنتي ومتظلموهاش دي بنت يتيمة من طفولتها، استفرد بيها واحد كان مدبر لها شر، عشان كدا كان بيقصد يصورها بعلمها ومن غير علمها.. اتقوا الله".

كما حذفت نهى بوست: "في جهات نشر حقيرة بتقول تصريحات مغلوطة على لساني.. أنا مقولتش إن جوز بنتي كان بيجيب لها رجالة.. الكلام ده مجاش على لساني". 

وأبقت "نهى" على بعض المنشورات التي نشرتها قبل يومين، التي دعمت بها ابنتها، منها: "تهمة نازلي بنتي الحقيقية إنها حاولت تنصر العدل ضد الظلم"، "من أشد أنواع الظلم أن يلعب الظالم دور الضحية ويتهم المظلوم بأنه ظالم"، وأيضًا: "لما تبقى على حق وييحي حد يتبلي عليك ويحاول يشوه صورتك ما تردش، ماتنزلش لمستواه الوضيع، لإنك ثابت من جواك ولأنك عارف كويس إنه كداب ومروج إشاعات ومنافق ومأجور، سيب الأيام تبين الحقيقة وتبين أد إيه إنت متَرفع مع إنك صاحب حق، سيب الأيام تبين مين الناس الرخيصة ومين الناس اللي مالهاش تمن".

كانت الفنانة نهى العمروسي، نشرت خلال اليومين الماضيين، بعض المنشورات التي أوضحت من خلالها كواليس تورط ابنتها في قضية "فيرمونت"، إذ أوضحت من خلالها أن ابنتها متزوجة أحد المتهمين بالقضية، وهو هارب حاليًا في لندن.

تفاصيل قضية فيرمونت

يذكر أن قضية الفيرمونت بدأت تظهر على صفحات "السوشيال ميديا" بعد مرور 6 أعوام على أحداثها، وذلك من خلال منشور عبر صفحة "assaultpolice"، من الحسابات التي ظهرت عبر "إنستجرام"، وهي مختصة بجمع شهادات ضحايا التحرش وتقديم البلاغات القانونية مع الاحتفاظ بسرية معلومات الفتيات.

وترجع أحداث القضية لعام 2014، عن تعرض فتاة للاغتصاب الجماعي على يد 7 شباب، وصوروا تلك المشاهد بالهاتف المحمول، ليهددوها بنشرها بعد ذلك، ودونوا أسماءهم على مناطق حساسة من جسدها.

وفتح التحقيق في الواقعة، بعدما قدمت المجني عليها شكوتها إلى المجلس القومي للمرأة، عن تعدي بعض الأشخاص عليها جنسيًّا خلال عام 2014، داخل فندق فيرمونت نايل سيتي بالقاهرة، ومرفق بشكواها شهادات مقدمة من البعض حول معلوماتهم عن الواقعة.

وألقي القبض على عددٍ من المتهمين لاستكمال التحقيقات في الواقعة، كان آخرهم نازلي مصطفى كريم وأحمد جنزوري.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق