الارشيف / المزيد

ناقد مصري: بناء مستشفى باسم هيثم زكي أجدى من بناء مسجد

اعتبر الناقد الفني المصري، طارق الشناوي، أن تخليد روح الفنان الراحل هيثم زكي، ببناء مستشفى يحمل اسمه من أموال الصدقات أفضل من توجيهها لبناء مسجد باسم الفقيد.

وأشاد الشناوي بموقف بعض الفنانين وأصدقاء الممثل الراحل الذين دعوا لبناء مسجد باسمه كصدقة جارية له بعد وفاته، ولكنه رأى أن الأنفع هو بناء مستشفى ينتفع المرضى بخدماته.

وقال في حوار مع جريدة "المصري اليوم": "إن السؤال الذي تردد بداخلي هو: أليس من الأجدى أن ننشئ مستشفى مثلا باسم هيثم، أو يتم التبرع بهذا المبلغ لمستشفى قائم بالفعل مثل أبو الريش للأطفال، والذي مع الأسف لا يحظى بأي دفء اجتماعي".

وأضاف "هذا ما يعرف في الدين الإسلامي بالصدقة الجارية، وأنا موقن أن كل الأديان تحمل هذا المعنى ربما بأسماء أخرى، أي تلك الصدقة التي تظل تمنح البشر سعادة لأنها تزيح عنهم همومهم، وهو ما يصب في كفة حسنات من رحلوا عنا، هذا هو بالفعل ما يحتاجه المصريون جميعا، الهدف الأسمى مساعدة الناس، لمواصلة الحياة".

ودعا الشناوي مواطني بلده "مسلمين وأقباطا لتوجيه الأموال نحو هدف عام يجني ثماره البشر أجمعين".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا